البناء الوبال
نشر من قبل الحكمة في 06:05 صباحا - 28 10 1443 هـ (29 05 2022 م)

روي أنّ رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) خرج يومًا فرأى قبّة مشرفة، فقال: ما هذه؟ قال له أصحابه: هذا لرجل من الأنصار، فمكث حتّى إذا جاء صاحبها فسلّم في النّاس، أعرض عنه، وصنع


تفاصيل الخبر

البناء الوبال

روي أنّ رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) خرج يومًا فرأى قبّة مشرفة، فقال: ما هذه؟ قال له أصحابه: هذا لرجل من الأنصار، فمكث حتّى إذا جاء صاحبها فسلّم في النّاس، أعرض عنه، وصنع ذلك به مرارًا حتّى عرف الرّجل الغضب والإعراض عنه، فشكا ذلك إلى أصحابه، وقال: والله إنّي لأنكر نظر رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ما أدري ما حدث فيّ وما صنعت قالوا خرج رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) فرأى قبّتك، فقال: لمن هذه؟ فأخبرناه، فرجع إلى قبّته فسوّاها بالأرض، فخرج رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ذات يوم فلم ير القبّة، فقال: ما فعلت القبّة الّتي كانت ههنا؟ قالوا: شكا إلينا صاحبها إعراضك عنه فأخبرناه فهدمها، فقال: « إنَّ لكلّ بناء يبنى وبال على صاحبه يوم القيامة إلاّ ما لا بدَّ منه » [29] .

وفي موضع في القرآن الكريم، نرى أنّ المولى (عزّ وجلّ) ينكر على لسان النّبيّ هود (عليه السّلام) بناء قومه البيوت المرتفعة والقصور الفخمة والتّجمّل في صناعة المنازل، وهذا عمل من يطمع في الخلود: يقول تعالى: ﴿ أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ (128) وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ ﴾ [30] .

الهوامش

[29] مجمع البيان، ج7، ص 310.

[30] سورة الشّعراء، الآيتان: 128 ـ 129.

المصدر

https://www.qurankarim.org/